الرئيسية - إقليمي - بلجيكا تلغي رخصة تصدير الأسلحة إلى “السعودية”

بلجيكا تلغي رخصة تصدير الأسلحة إلى “السعودية”

مرآة الجزيرة

أعلنت بلجيكا إلغاء رخصة تصدير الأسلحة إلى “السعودية”، في خطوةٍ عكست المطالب الحكومية البلجيكية التي دعت في وقت سابق بوقف تصدير الأسلحة “للسعودية”.

القرار الحديث، انبثق عن مجلس الدولة البلجيكي الذي يعد أعلى هيئة قضائية إدارية في البلاد، إذ نصّ على إلغاء رخصة تصدير الأسلحة إلى “السعودية”، بسبب تجاوزاتها في الحرب ضد اليمن.

تأتي هذه الخطوة بعد إعلان السلطات البلجيكية في مايو/ أيار الماضي أنها مستعدّة لتعليق بيع الأسلحة “للسعودية” في حال استخدمت في حروب مع دول أخرى.

وتعليقاً على إعلان السلطات البلجيكية السابق، قال الوزير “ويلي بورسوس” الذي يترأس منطقة فالونيا “ما أن يتبين أن أسلحة لم تستخدم في المكان أو البلد الذي أرسلت إليه، سيصدر بالتأكيد رد فعل من منطقة فالونيا”. وأضاف “قد يصل الأمر إلى تعليق إجازات الأسلحة التي منحت سلفا”.

بعد ذلك، كشف تحقيق نشرته صحيفة “لو سوار” أن الرياض استخدمت أسلحة وتكنولوجيات بلجيكية في عملياتها في اليمن. وهو ما دفع وزير الخارجية البلجيكي “ديدييه ريندرز” للقول في تصريح لإذاعة “لا بروميير”: “أعتقد أنه سيكون من الجيد أن نعلق عقود بيع أسلحة إلى [السعودية]”، داعياً المناطق الثلاث في بلجيكا وخصوصا فالونيا، إلى اتخاذ قرار في هذا الأتجاه.

يُذكر أن رابطة حقوق الإنسان والتنسيقية الوطنية للعمل من أجل السلام والديمقراطية في بلجيكا، تقدمت في يونيو/حزيران 2018 بشكوى ضد “السعودية” في مجلس الدولة، بسبب تدني مستوى حقوق الإنسان في البلاد، واستمرار حربها باليمن.

وتنضم بلجيكا إلى ألمانيا، التي أعلنت في فبراير/ شباط 2018 تجميد تصاريح بيع الأسلحة إلى البلدان التي تشارك في حرب اليمن، من بينها “السعودية” والإمارات على خلفية الإنتهاكات الحقوقية.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك