الرئيسية - إقليمي - ماكرون: طلبنا من “السعودية” والإمارات عدم استخدام أسلحتنا في اليمن

ماكرون: طلبنا من “السعودية” والإمارات عدم استخدام أسلحتنا في اليمن

مرآة الجزيرة

قال الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، أنه طلب من “السعودية” والإمارات عدم استخدام الأسلحة الفرنسية في حرب اليمن، وزعم أن “الأسلحة الفرنسية لا تستخدم في الهجمات”.

الرئيس الفرنسي وفي مؤتمر صحفي في مدينة ليون، أوضح إن “لفرنسا شركاء مهمين في المنطقة، وخصوصاً الإمارات، وقد خفضوا مشاركتهم بشكل كبير في اليمن”، و”السعودية بمستوى أدنى”. وأضاف، أنه “منذ انتخابي، طلبنا التزامات واضحة بعدم استخدام الأسلحة التي تندرج في إطار تعاوننا” على المسرح اليمني، مؤكداً تقليص بلاده لعدد العقود ذات الشأن.

كلام “ماكرون” يأتي بالتزامن مع التحركات البرلمانية والحقوقية التي تدين سياسات النظام السعودي، وتضعط على الحكومة الفرنسية للتوقف عن دعم التحالف السعودي في اليمن.

وكان نواب فرنسيون قد أدانوا الحرب التي تشنها الرياض على اليمن وما يصاحبها من جرائم ضد الإنسانية، وأكدوا أن هذه الحرب التي تشنها “السعودية” بالتعاون مع الإمارات يجب أن تتوقف دون تأخير، لأن عواقبها الإنسانية فظيعة وقد تزعزع استقرار منطقة من العالم هي بالفعل في عين العاصفة.

النواب شددوا على أنه حان الوقت لتعود “السعودية” إلى سياسة محسوبة تحترم حقوق الإنسان الأساسية. وأضافوا، على الدول الغربية بما فيها فرنسا تحمل مسؤولياتها في عدم التغاضي عن تجاوزات النظام السعودي الحالي المترنح، وإلا سيكون من الضروري الاعتماد على حشد المجتمع المدني العالمي الذي يظهر أكثر فأكثر من بريطانيا إلى النرويج أنه لا يمكن التضحية بالمثل العليا العالمية للعدالة والقانون والحرية من أجل العقود التجارية مهما كانت مربحة.

واستنكر موقع “أوريان 21” الفرنسي في تقرير له، استمرار الرياض بفرض حربها على اليمن منذ سنوات دون أن تفلح بتقديم أي إنجاز يذكر سوى المزيد من الدمار ومضاعفة الأزمة الإنسانية كما لو أنها ليست لديها أي مخطط استراتيجي في الحرب، بحسب التقرير.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك